مقالات

عبور ..!

رحلت جدتي رحمها الله وتغمدها بواسع فضله وكرمه..

بذات السلام الذي اتسمت به في حياتها ، هادئة ، رقيقة ، صامتة ،رحلت كما عاشت دوماً بالبشاشة إياها ، بالسلام الذي لم يكدر إنساناً عرفها قط ..!

ظننت لوقت طويل أن جدتي (نورة) لغز ..! أن الانسان في حالة سلام دائم هو سر ، أن تلك المرأة التي ترملت في ذروة شبابها ، واعتكفت على تربية الأيتام في وقت شديد الصعوبة والشظف ، لا تكون بهذا السلام المطلق .. إلا لو كانت تحمل سرها الخاص ، إكسيرها في التشافي والتسامي على محطات حياتها الصعبة ، لكن السلام الذي رحلت به ، الأثر العميق جداً الذي تركه رحيلها في النفوس بلا جزع ..! الحزن الكبير بهدوء ! اللوعة الصامتة ، المشاعر بين سلو ولا تصديق ، كل تلك الأمور التي تشبه جدتي (نورة ) ، أفشت لنا بسرها العظيم (الحياة عبور ليس إلا..!) ،الحياة عبور ، وأنت يا جدتي ، نفثتي في صدورنا برحيلك التعويذة السر ، لم أكن وحدي من تلقيت تلك التعويذة ، برحيلك أعاد الجميع حساباته:

أيقنوا فجأة أنه لا بقاء ، وأن الرحيل سنة ، وأن الحياة طريق ، والقبر محطة انتظار ، والآخرة وجهتنا ..! وزادنا شحيح ..! لا يسمن ولا يغني من سؤال وحساب ..!

رحلتِ بذات الهدوء والعمق والأثر ..! والتعويذة السر:

 (الحياة عبور ليس إلا).

الإعلانات

One thought on “عبور ..!

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s